اعتداء على سائق حافلة بالقنيطرة

بأسلحة بيضاء ملثمون يعتدون على سائق حافلة بالقنيطرة ويسلبون ما بحوزته

على شاكلة الأفلام الدرامية الهوليودية نفذ أشخاص ملثمون في وقت متأخر من مساء يوم أمس الأحد 20 نونبر 2016 اعتداء إجرامي بأسلحة بيضاء في حق سائق حافلة نقل تابعة لشركة الكرامة المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري بمدينة القنيطرة وذلك بالقرب من مرآب ذات الشركة حيث كان عائدا لبيته بعد أنهى فترة عمله.

وأوضحت مصادر جيدة الاطلاع أن الجناة قاموا بسلب السائق هاتفه النقال ونقوده وجميع أغراضه الشخصية تحت التهديد بأسلحة بيضاء كما أصابوا السائق بعدة جروح غائرة على مستوى رأسه وفي أنحاء متفرقة من جسده مما استدعى نقله إلى المصالح الطبية قصد تقديم الإسعافات الأولية والفحوصات الطبية الضرورية قبل أن يتوجه إلى المصالح الأمنية المداومة لإيداع شكاية في الموضوع.بينما الجناة الملثمين لاذوا بالفرار نحو وجهة مجهولة بعد اقتراف جريمته النكراء.

حادث الاعتداء هذا خلف استياء وحزنا عميقين لدى شغيلة نقل الكرامة الذين استنكروا هذا الفعل الاجرامي الذي طال زميلهم بأقسى عبارات الاستنكار ،

وذكرت مصادر متطابقة أن واقعة الاعتداء على سائق الحافلة تندرج ضمن سلسلة من الجرائم المنظمة والممنهجة التي يتم تنفيذها في حق حافلات ومستخدمي شركة الكرامة المفوض لها مرفق النقل الحضري بالقنيطرة مشيرة إلى أن عدد النوافذ والواقيات الزجاجية للحافلات تتعرض يوميا للتخريب والتهشيم بمعدل 16 نافذة كل يوم، فيما الاعتداء على المستخدمين يتم بطريقة أكثر همجية من خلال الاعتداءات اللفظية والاستفزازية ورشقهم بالحجارة والامتناع عن آداء واجب تذاكر الركوب وخلق وافتعال ضجيج داخل الحافلات.

ذات المصادر تطالب مديرية الأمن الوطني بضرورة تزويد المصالح الأمنية بالقنيطرة بالموارد البشرية ومعدات العمل الضرورية وتمكينهم من سلطة الردع واستعمال أسلحتهم الوظيفية في حق المجرمين والمخربين، وفي نفس الوقت تناشد المجتمع المدني والإعلام المحلي والمدارس بمختلف أسلاكها بتكثيف حملاتها التحسيسية كل من موقعه لمحاصرة أعمال الشغب والتخريب التي تستهدف وسائل النقل العمومية بالمدينة وتهدد السلم الاجتماعي.

 

شاهد أيضاً

سيدي الطيبي القنيطرة

إنزال أمني بسيدي الطيبي والسكان يشبهون مدينتهم بحلب

لليوم الثالث على التوالي تشهد منطقة سيدي الطيبي (التي يبلغ عدد سكانها حسب إحصاء 2014 …

Close