توقيف أربعة أطباء

توقيف أربعة أطباء بعد تلقيهم رشاوى وصيدلاني باع دواء منتهي الصلاحية

قرر الحسين الوردي، وزير الصحة، إعفاء طبيب ظهر في شريط فيديو يتسلم رشوة مقابل تسليم شهادة طبية، بمقاطعة مولاي رشيد بالدارالبيضاء، وأحالت الوزارة المعني بالأمر على المجلس التأديبي.

وأقر الطبيب، الذي تم توقيفه اليوم، أمام لجنة تفتيش مركزية بتلقيه الرشوة، وعلى إثر ذلك صدر قرار التوقيف الفوري من طرف الحسين الوردي مع الإحالة على المجلس التأديبي.

وجاء هذا القرار عقب قرار شمل ثلاثة أطباء الأسبوع الجاري بالإضافة إلى صيدلاني مركزي لتورطهم في استلام رشوة وإخلالهم بالواجب القانوني للمهنة.

وكان تقرير للجنة تفتيش مركزية، صدر عقبه إعفاء طبيبين بأكادير بعد أن تبث إخلالهم بالواجب القانوني للمهنة، وتلاعبهم في ملفات المرضى، وإحالتهم على إدارة صندوق الضمان الاجتماعي، بدون مبرر قانوني حقيقي، كما تم إعفاء طبيبة بمدينة العروي لنفس الأسباب.

أما بالنسبة للصيدلاني، الذي كان يشتغل بمدينة القنيطرة فقد تم توقيفه بسبب استمراره في بيع دواء انتهت مدة صلاحيته في 2012.

شاهد أيضاً

مهرجان نكور المسرحي بالحسيمة يكرم الممثل القدير عبد الرحيم المنياري والباحثة فوزية المسعودي

يعتزم مهرجان النكور المسرحي تكريم وجوه فنية مغربية و ناشطين في مختلف المجالات ، وذلك …