عمالة إقليم القنيطرة

عضو بعمالة القنيطرة يقوم بفضح كذب مسؤول كبير امام الحضور

ذكرت ﺟﺮﻳﺪة الصباح على موقعها أن أعضاء في غرفة الفلاحة في جهة الرباط سلا القنيطرة، كشفوا عن تورط مسؤول كبير في عمالة القنيطرة في الكذب على أعلى سلطة في القنيطرة، عندما قال في الجلسة الافتتاحية الخاصة باليوم الدراسي حول الفلاحة الذكية بين رهانات المخطط الأخضر وتحديات التغيرات المناخية، إن “السيد العامل مريض ويعتذر عن الحضور”.

ولم تمر إلا لحظات عن هذا التبرير المغلف بالكذب الذي كان يمارسه رجال السلطة بكثرة في عهد ادريس البصري، حتى صاح عضو في الغرفة نفسها، مكذبا المسؤول إذ قال “أيها الحضور، راه العامل ما مريض ما والو، راه في المكتب ديالو تيستقبل الناس”.

وكان متوقعا أن يحضر فؤاد المحمدي، عامل الإقليم الذي توعد عزيز رباح بإدخاله إلى “كاراج» الوزارة في أقرب فرصة، الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي حول الفلاحة الذكية الذي احتضنه مقر غرفة الفلاحة بالقنيطرة الاثنين الماضي، وحضره ممثل عن المجلس الوطني لحقوق الإنسان.

وخلف «الكذب» الذي مارسه مسؤول العمالة، وبحضور ضيوف كبار، ردود أفعال غاضبة داخل كل مكونات غرفة الفلاحة في جهة الرباط سلا القنيطرة التي يرأسها ادريس الراضي. وساهم هذا الخطأ في اهتزاز صورة مؤسسة العامل لدى الفاعلين في قطاع الفلاحة، وذهبوا إلى حد القول، إن المسؤول الأول عن الإقليم لا يرغب في إيجاد حلول للمشاكل التي يتخبط فيها قطاع الفلاحة في جهة الغرب الشراردة بني حسن، خصوصا ارتفاع وتراكم ديون السقي على الفلاحين الذين أشادوا في مداخلاتهم بالمجهودات الكبيرة التي يبذلها عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، وهي المجهودات التي قالوا إنها خففت نسبيا العبء عنهم، وجعلتهم يتنفسون الصعداء، جراء الأزمة التي ضربتهم، وضربت حقولهم بسبب انتشار بعض الأمراض التي أضرت كثيرا بمنتوجهم الفلاحي.

شاهد أيضاً

تزوير محضر

رئيس البلدية يشهد أن الشرطة تلاعبت بعلامة “interdit” لتزوير محضر

ذكرت جريدة الاول ان سيدة بالمدينة، اتهمت مصلحة حوادث السير، بتزوير محضر معاينة، ووضع علامة …

Close