طويحينة شهيد الكاك

طويحينة.. شهيد “الكاك” الذي توفي بالملعب نتيجة أزمة قلبية

لبى النجم السابق لفريق النادي القنيطري، ميلود الشهير بلقب “طويحينة”، نداء ربه بالملعب البلدي بمدينة القنيطرة، وهو يتابع “الكاك” الذي ارتبط به وجدانيا بعدما دافع عن قميصه خلال الفترة الممتدة ما بين منتصف الستينات وأواسط السبعينات، خلال مواجهته للمغرب التطواني.
ولعب الفقيد إلى جانب نجوم كبار كالدولي السابق بوجمعة بنخريف، والهداف التاريخي للبطولة الوطنية البوساتي، ومحمد كالا، والمرحوم احسينة انفال، والمرحوم محمد بلطام، ونور الدين وآخرين.

وكان المرحوم يشغل مركز متوسط ميدان خلال بداية مساره الكروي قبل أن يفرض عليه التقدم في السن، كما هو الشأن بالنسبة للعديد من اللاعبين، التحول إلي مدافع متأخر رفقة الفريق الذي توج معه بلقب البطولة الوطنية سنة 1973 ولعب معه نهائي كأس العرش سنة 1969 أمام النهضة السطاتية.

وكشف مصدر مطلع من داخل الفريق القنيطري، في حديثه مع “اليوم 24″، أن المرحوم عانى من قلة ذات اليد نتيجة التهميش الذي طاله بالمدينة التي عشق فريقها الأول، وكانت آخر لحظات حياته بالملعب الذي حرص على ولوجه لمتابعة فريقه المحبوب رغم تقدمه في السن.

‫فيديو ردة فعل جمهور الكاك بعد وفاة اللاعب السابق ميلود طويحنة

شاهد أيضاً

الملعب البلدي بالقنيطرة

أشغال الملعب البلدي بالقنيطرة تصل لمراحلها الأخيرة

الأشغال التي بدأتها الشركة التي خولت لها إعادة وصيانة الملعب البلدي بالقنيطرة، بلغت مراحلها الأخيرة. …

Close